دليلك في كل ما يخص رؤوس المال والأسهم والتمويلات

اقرأ هنا كيف يمكنك جني المال

دول مجلس التعاون الخليجي ستصبح مركز جذب قوي للاستثمارات البريطانية

دول مجلس التعاون الخليجي ستصبح مركز جذب قوي للاستثمارات البريطانية

أصبح واضحا للجميع أن دول مجلس التعاون الخليجي ستصبح مركز جذب قوي للاستثمارات البريطانية خاصة بعد انفصال الأخيرة عن الاتحاد الأوروبي وهو الانفصال الذي سيكتمل في ربيع عام 2019.

وقال خبراء اقتصاديون لوكالة الأنباء التركية “الأناضول” أن المؤسسات الاقتصادية والحكومية في بريطانيا مهتمة بشكل كبير بتوسيع استثماراتها في الخليج العربي خاصة مع تزايد المقومات اللازمة لجذب الاستثمارات في المنطقة ووفرة الأسواق الاستهلاكية في دول مجلس التعاون الخليجي والتي تستهلك المنتجات البريطانية وأيضا استقبال استثمارات لأموال خليجية في بريطانيا.

بريطانيا

 

 

تعتبر دول الخليج مركزا مهما يوفر العديد والعديد من فرص الاستثمار لبريطانيا في مختلف المجالات وخاصة في مجالات الرعاية الصحية والطاقة والبنية التحتية والتعليم.

جدير بالذكر أن الحكومة البريطانية قد قامت مؤخرا بتحديد عدد من الفرص الاستثمارية في حوالي 15 قطاع من قطاعات الاقتصاد في الخليج وهذه الاستثمارات تقدر بحوالي 37.6 مليار دولار في غضون الخمس سنوات المقبلة ومن المقرر أن تشمل هذه الاستثمارات جميع الدول في مجلس التعاون الخليجي.

من المعلوم لدى الجميع أن بريطانيا يربطها تحالف استراتيجي وتجاري قوي بعدد من الدول الخليجية وأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي سيكون بمثابة فرصة ثمينة لتعزيز الاستثمارات البريطانية في دول الخليج لا سيما وأن بريطانيا لديها رغبة حقيقية لتقوية هذه الشراكة حيث تخطط بريطانيا للقيام بمشاريع عملاقة في عدد من دول الخليج في قطاعات مختلفة وسيصل حجم هذه الاستثمارات إلى 2 تريليون دولار بحلول عام 2030.

 

منظومة الطاقة والصناعة في المملكة العربية السعودية تطلق عدة مبادرات جديدة

منظومة الطاقة والصناعة في المملكة العربية السعودية تطلق عدة مبادرات جديدة

بدأت وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في العاصمة السعودية الرياض عددا من المبادرات الجديدة والتي تأتي ضمن مسار تطوير المحتوى التي تندرج ضمن 113 مبادرة مندرجة في برنامج التحول الوطني 2020 والذي يعتبر أحد أهم الخطوات لتحقيق رؤية المملكة 2030.

المصانع

ستكون المبادرة الأساسية في هذا المسار هي العمل على زيادة نسبة المحتوى المحلي في الاقتصاد السعودي بالإضافة لوجود عدة مبادرات في نفس المسار ومن أبرز هذه المبادرات “رفع نسبة المحتوى المحلي السعودي في كلا من صناعتي الزيت والغاز الطبيعي والتي تعرف باسم مبادرة “اكتفاء” وأيضا مبادرة توطين صناعة الكهرباء بالإضافة إلى مبادرة إعداد القادة التقنيين.

تتركز الفكرة الأساسية في هذا المسار في ناحيتين مهمتين: زيادة أعداد الموظفين السعوديين في مختلف قطاعات الأعمال وسيأتي ذلك من خلال العمل على توفير فرص العمل والتدريب للعاملين الجدد.

وثاني أفكار هذا المسار : تقوية دور القطاع الخاص في المملكة والعمل على توفير الاحتياجات اللازمة لكل من قطاعات الطاقة  والثروة المعدنية.

توفير التدريب للعمال

عند سؤاله عن المفهوم الاقتصادي لمسار المحتوى المحلي وكيف سيسهم في رفع القيمة المضافة للناتج المحلي، قال المهندس “صالح العقيلي ” المستشار بوزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية ” المفهوم الاقتصادي لمسار المحتوى المحلي يشمل عدة أشياء من بينها: توطين صناعات الأجهزة والمعدات والسلع ويشمل أيضا توطين الخدمات اللوجيستية والاحترافية من خدمات طبية وخدمات صيانة وغير ذلك بالإضافة أيضا إلى توطين اليد العاملة. وأضاف “العقيلي” أن مسار تنمية المحتوى المحلي بجميع هذه الأشياء يضمن تنمية صحية ومستدامة للمحتوى المحلي السعودي”.

العمال والتقنيين
حملة سعودية لتعديل أوضاح المخالفين في نظام العمل والاقامة

حملة سعودية لتعديل أوضاح المخالفين في نظام العمل والاقامة

تستمر الإدارة العامة للجوازات في المملكة العربية السعودية باستقبال الوافدين المخالفين لأنظمة العمل والإقامة وذلك بكل مناطق المملكة العربية السعودية في ظل حملة “وطن بلا مخالف” والتي أتت وفق رغبة خادم الحرمين الشريفين الملك “سلمان بن عبد العزيز” الرامية لتسوية أوضاع المخالفين لنظام العمل والإقامة ومساعدة من يود إنهاء مخالفته لكي يحصل على العفو مما قد يترتب على هذه المخالفة من عقوبات.

جواز سفر

وفي تصريح من قبل العميد ” خالد المجاهد” رئيس الحملة قال “الحملة الوطنية الشاملة عنوانها “وطن بلا مخالف” وهي امتداد للعديد من الحملات السابقة في المملكة العربية السعودية وتختلف هذه الحملة عن غيرها من الحملات الأخرى في أنها تعفي المخالف من الرسوم وتتحمل المملكة العربية السعودية الرسوم المستحقة على الوافدين وتكفلت بذلك رغم أن بعض الوافدين كانوا يقيمون في المملكة العربية السعودية بطريقة غير شرعية وغير نظامية إلا أن الدولة -حفظها الله- تكفلت بهذه الرسوم بشرط أن تتم مغادرتهم خلال المدة المحددة والمتفق عليها”.

حملة “وطن بل مخالف” لتسوية أوضاع الوافدين المخالفين لأنظمة العمل والإقامة، دشنها صاحب السمو الملكي الأمير “محمد بن نايف بن عبد العزيز” ولي العهد ونائب مجلس الوزراء وزير الداخلية والتي على أثرها دعا سموه المخالفين إلى أن ينتهزوا هذه الفرصة الثمينة خلال المدة الممنوحة لهم والتي حددت بتسعين يوما وذلك اعتبارا من يوم الأربعاء التاسع والعشرين من مارس عام 2017