قطاع التجزئة ضمن القطاعات الأعلى مشاركة في دعم اقتصاد الإمارات

تمكن القطاع العقاري المتزايد في دولة الإمارات العربية المتحدة، من فتح الباب أمام الكثير من المستثمرين لتمويل قطاع التجزئة بمليارات الدولارات، ولاسيما في مشاريع التسوق في العالم، حيث تشارك هذه الأموال في جعل الاستثمار يتميز بأكبر قدر من التنوع ضمن القطاع العقاري نفسه، فضلاً عن تحقيق قدراً كبيراً من التوازن بين كافة المشاريع الترفيهية ، والسكنية، والتجارية، كما أنها المسؤولة على ضخ عائدات مستدامة ومكاسب صافية وإيرادات تتكرر باستمرار، وذلك لتتماشى مع تسارع النمو الاقتصادي في كافة الأنشطة.

وعقب الاستثمار الضخم الذي حٌقق في المشاريع الترفيهية والسكنية، اتجهت أنظار العديد من المستثمرين صوب مشروعات التسوق والتجزئة، والتي تتميز بالتجاوب والمرونة في التعامل مع المتغيرات التي تطرأ على السوق، مُحتذين بالتجارب المتبعة في الشركات الكبرى في دولة الإمارات والتي تضم كلاً من “مراس” ، و”إعمار” ، و”نخيل” و “دبي القابضة”.

                                                                    مول دبي

 

وتسهم مجموعة من العوامل الأساسية في دفع عجلة نمو القطاع الاستهلاكي في إمارة دبي، والتي من أبرزها توافر المناخ الاستثماري الجيد داخل السوق، وزيادة أعداد السياح والسكان، وإتاحة المزيد من الخدمات اللوجستية التي تتميز بمطابقتها للمواصفات العالمية، بالإضافة إلى ارتفاع معدلات الإنفاق، تماشياً مع زيادة دخل المستهلك، وارتفاع ثقة المستهلك في السوق الإماراتي، وهو الأمر الذي شارك بشكل كبير في اعتبار مشروعات التجزئة عاملاً هاماً في خريطة التطوير العقاري في الإمارات، كما ساهم في جعل دولة الإمارات تتنافس على المركز الأول في العالم  من حيث وجهات السوق.

وتعتبر إمارة دبي واحدة من أهم الأماكن الرئيسية لتوافر أشهر وأهم الماركات التجارية العالمية، وتحتل مكانة منفردة وموقع تنافسي متميز بين العديد من وجهات التسوق في العالم، لتصبح بذلك واحدة من أهم الوجهات المفضلة للأزياء الثمينة ولشركات التجزئة.

وتتميز إمارة دبي بأنها واحدة من أكثر أسواق التجزئة تنوعاً ، على الرغم من أنها لا تحتوى على أعداد كبيرة من السكان، إلا أنها صنفت كثاني أعلى كثافة في المولات على مستوى العالم عقب نيويورك، يأتي ذلك وفقاً لما ذكرته شركة “كور سافيلز” العاملة في مجال الخدمات العقارية.

وفيما يتعلق بكثافة المولات في إمارة دبي، فإنها تعد أعلى من كثافة المولات في لندن بنحو 380% ، وأعلى من باريس بنسبة 240%، حيث يعود هذا الارتفاع إلى أن تلك الأسواق في أوروبا تتميز بامتلاكها أسواق شوارع قديمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *