شركات الطيران الإماراتية تؤكد وجود إجراءات أمنية مشددة على رحلات الطيران إلى استراليا

 

أكدت شركات الطيران الإماراتية أن رحلاتها إلى “استراليا” ستواجه إجراءات أمنية إضافية مثل البحث عن المتفجرات على بوابات الصعود بدءا من السادس من إبريل.

 

كان وزير النقل والبنية التحتية الأسترالي “دارين شيستر” قد أعلن في وقت سابق أن “المسافرين القادمين على متن رحلات جوية إلى استراليا مباشرة من “الدوحة” و”أبو ظبي” و”دبي” سوف يخضعون لإجراءات أمنية إضافية على بوابات الصعود على الرغم من عدم وجود تهديد خاص للبلاد”.

رحلة جوية

 

 

سيتم اجراء فحص تحديد المتفجرات بشكل عشوائي لعدد من المسافرين ولحقائبهم. وأوضح “دارين شيستر” أن الفحص قد يشتمل أيضا فحص الأجهزة الالكترونية.

من المعلوم أن الرحلات الجوية إلى استراليا تخضع بالفعل لإجراءات أمنية منذ عام 2007 كما قال الوزير والذي أوضح أنه لن يكون هناك منع لحمل الأجهزة الالكترونية على متن الرحلات لجوية في هذه المرحلة.

من المقرر أن تؤثر هذه الإجراءات الجديدة على الرحلات التي تقوم بها شركات “طيران الإمارات” و”الإتحاد” و”الخطوط الجوية القطرية” و”كوانتاس”.

 

أوضح متحدث رسمي باسم شركة “طيران الإمارات” أن رحلات الشركة إلى استراليا” ستخضع للإجراءات الأمنية الجديدة بدءا من السادس من إبريل.

قال المتحدث الرسمي” تؤكد شركة “طيران الإمارات” أنه طبقا للتعليمات الجديدة التي استلمتها الشركة من الجهات الحكومية الاسترالية، ستخضع رحلاتنا الجوية إلى “استراليا” لإجراءات أمنية جديدة ابتداء من السادس من إبريل. تشتمل التوجيهات الجديدة على تفتيش إضافي على بوابات الصعود لكن لن يكون هناك قيود على حمل الأجهزة الالكترونية على متن الرحلات الجوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *